باحثون : دراسات توكد اسباب بلوغ الفتيات مبكرآ ونمو الثدي

نلاحظ الأطفال اليوم يصلون سن البلوغ أبكر من أي وقت مضى حتى أن عدداً كبيراً من الفتيات يحضن في معدل عمري غير مسبوق تاريخياً. ففي العقود الأخيرة بدأ العمر المحدد للبلوغ في التناقص عند الأطفال ذكورا وإناثا. فقد لاحظ العلماء من خلال دراسات عديدة أن المعدل العمري للبلوغ عند الفتيات تراجع من 16 و 17 عاما في القرن العشرين ليصبح 12و13 سنة حاليا، ووجدوا أيضا أن تطور الأثداء عند الفتيات يبدأ تقريباً في عمر التاسعة والنصف، أي أبكر ببضعة أشهر من معدل تطور الأثداء عند الفتيات في تسعينات القرن الماضي. وكشفت دراسة طبية حديثة أجراها باحثون في جامعة هارفارد ان الفتيات اللاتي يستهلكن الكثير من المشروبات السكرية قد تصبن بالبلوغ المبكر من الفتيات اللاتي لا يتعاطين المشروبات المحلاة . وشارك في الدراسة من بين ما يقرب من 5600 فتاة تتراوح أعمارهن بين 9-14 وتمت متابعتهن بين عامي 1996 و 2001، وجد الباحثون أن أولئك اللاتي شربن أكثر من 1.5 حصص من المشروبات السكرية زيارتها يوميا فترة لاول مرة في وقت سابق من 2.7 أشهر من أولئك اللاتي شربن مرتين أو أقل من هذه المشروبات في الأسبوع. يأتي ذلك في الوقت الذي توصل فيه الباحثون إلى أن متوسط العمر في الفترة الأولى بين الفتيات اللاتي أفرطن في تناول المشروبات السكرية كان 12,8 عاماً، مقارنة بنحو 13 عاماً بين أولئك اللاتي تناولن كميات أقل. وأشار الباحثون إلى أن الدور الذي تلعبه المشروبات السكرية في التعجيل بمرحلة الحيض مايزال غير واضح، إلا أنه قد يعود إلى تأثير الإفراط في تناول السكريات والمشروبات الغازية. وأجمع علماء من جامعة كامبريدج البريطانية على أن الرجال والنساء الذين يبلغون فى سن مبكر أو سن متأخر، يمكن أن يكونوا عرضة للإصابة بالعديد من الأمراض.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص