في ضل الحرب الطاحنة في اليمن..إختتام معرض صنعاء للأدوية والمستلزمات الطبية"ميدكس".

اختتمت بصنعاء اليوم فعاليات معرض صنعاء للأدوية والمستلزمات الطبية (ميدكس) الذي نظمته في اسبوع مؤسسة الهدف بالتعاون مع الهيئة العليا للأدوية. وفي الاختتام أشاد وكيل وزارة الصحة العامة والسكان محمد المنصور بمستوى إعداد وتنظيم المعرض والفعاليات المصاحبة له خاصة في ظل العدوان والحصار واهميته في دعم وتسويق المنتج الدوائي المحلي والتعريف بمستوى الجودة الذي حققته شركات صناعة الأدوية الوطنية. وأكد المنصور أن هذا المعرض يأتي ضمن توجهات الدولة لتعزيز الأمن الدوائي ودعم الصناعات الوطنية واتاحة الفرصة أمام الشركات المحلية لعرض منتجاتها وانجازاتها في مجال صناعة الأدوية وصولاً إلى الاكتفاء الذاتي . من جانبه أكد مدير عام مؤسسة الهدف حسن الفران ان المعرض حقق نجاحاً كبيراً كونه المعرض الأول على مستوى اليمن في ظل العدوان الذي تضمن عرض احدث الأدوية والعقاقير الطبية والأجهزة والمعدات والمستلزمات الطبية ، وكذا عرض أحدث اجهزة ومستلزمات طب الأسنان، وخدمات الرعاية الصحية. واشار الفران إلى أن المعرض الذي شارك فيه مجموعة من الشركات ومصانع الأدوية المحلية ووكلاء الشركات الاجنبية سعى لدعم وتسويق المنتج الدوائي المحلي والتعريف بمستوى الجودة الذي حققته شركات صناعة الأدوية الوطنية وتبادل الخبرات بين الشركات المحلية. ولفت مدير المؤسسة إلى أن المعرض تخلله تنفيذ ندوات وورش عمل وفعالية علمية تتمثل في ” صناعة وتطوير وتسويق الأدوية ، والمسارات المهنية لخريجي كلية الطب ، والتخطيط الاستراتيجي وفقاً لبطاقة الأداء والمهارات الاحترافية في إدارة الصيدليات المجتمعية، اضافة إلى مؤتمر “ميديكس دنت” العلمي لطب الأسنان. واوضح ان المعرض تضمن اقامة فعالية بعنوان “كيفية العيش بصحة جيدة لمرضى الكلى”، وفعالية علمية عن الأمراض التنفسية الحادة، وندوة علمية عن “الأمن الدوائي في ظل الأزمات “. وفي ختام الفعالية، التي شارك فيها نخبة من الأكاديميين ومسؤولو الشركات والمستشفيات والجامعات المشاركة في المعرض، جرى توزيع الشهادات التقديرية على المشاركين.
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص